هزار شبعاني سوريّة جريئة || القصة ومافيها
أبريل 16, 2017
سيدة الدراما العربية منى واصف || القصة ومافيها
أبريل 17, 2017

بوستر مسلسل فوضى || القصة ومافيها

ETsyria || صانعو الفوضى كثر..
وبينما تكتب هذه السطور، يرخي المخرج سمير حسين الستار عن أول مشاهد مسلسل فوضى. مسلسل ذكره الإعلام وضجت به مواقع التواصل كما لم يشهد عمل من قبل، نستطيع القول أنه خلق فوضى كاسمه عابراً بالوسط الفني السوري من حالة لأخرى.
ليس جديداً ما حدث لكنه يكشف للمرة الأولى عبر أبواب التواصل الاجتماعي وبواباته التي لا تحتمل أي أسر رقابي معين.
وكما تسريبات مراحل إنتاج العمل نشرت على الملأ. لكنها بلغت حد الفضيحة أحياناً ضاربة بعرض الحائط سمعة شركة سورية كبيرة في الإنتاج الدرامي، ما دفع كثر من صحفيين وفنانين لاعتبار الشركة في عصر أفولها بعد تخلي مخرجيها عنها وليس آخرهم عراب فوضى الليث حجو.
كما عرضت التسيب الذي يحكم عمل شركات الإنتاج وتصديقها لكذبة التسويق التي باتت مقصاً يجز عنق النصوص المسلوبة أصلاً بقانون ملكية جائر.
شرع الفوضى أبوابه للنجوم كي يغادروا ساحة العمل بعد الإعلان عن توقف إنتاج المسلسل فاعتذر النجم بسام كوسا بعد انسحاب الليث من العمل، وسافرت النجمة سلافة معمار إلى رومانيا للانضمام لمسلسل أوركيديا والتحق الفنان محمود نصر بمسلسل قناديل العشاق.
لتأتي الصدمة وتقرر الشركة إنتاج العمل لهذا الموسم في وقت قياسي وذلك بالاتكاء على نجوم لم تعلن اسماءهم النهائية بعد، فما سرب هو اللائحة الطويلة للنجوم الذين رشحوا واعتذروا عن البطولة كأيمن زيدان ورشيد عساف وغسان مسعود في حين تم الاتفاق مع الفنان سلوم حداد الذي مازال يصور مشاهده في أوركيديا ببوخارست.
بالمقابل يبدو التشويش الحاصل انعكس على خيار النجمة أمل عرفة التي هاجمت المروجين لشائعة توقيعها بطولة المسلسل وأنها في طور الانسحاب إذا ظل التشوش قائم.
فمن يتحمل مسؤولية كل هذه الفوضى؟ هل هي لعبة تسويقية بالغة الخطورة لإعادة إنعاش الشركة المحتضرة سريرياً بعد سلسلة من الأعمال التي لم تلق النجاح المعتاد؟! أم ذلك لا يخلو من عقلية متحجرة للمنتج الرافض للمساومة على أي فلس. حتى لو جاء ذلك على حساب سوية عمل فني تبرأ منه مخرجه الأول واعتبر كاتبه المهمة في إنجازه بالوقت المتبقي مهمة مستحيلة.. هذا كله والفوضى لم تنته بعد رغم أن العرض لم يبدأ.. إذا حدث أصلاً ووصل المسلسل إلى الشاشات خارج القناة المملوكة لشركة الإنتاج نفسها

 

 

كتابة : Anas faraj

تصميم : Abdulrahman Alia

 

 

#ETsyria #ET_SYRIA

 

جميع الحقوق محفوظة ETsyria

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *